الرئيسيةالجامعة“شلل” في المؤسسات الجامعية

“شلل” في المؤسسات الجامعية

*يازبريس

يستعد الأساتذة الجامعيون للدخول في “معارك نضالية وطنية” قالوا إن ما فرضها هو التمادي في سياسة الاستخفاف والاستهانة المستباحة في حق التعليم العالي والبحث العلمي.

وأعلنوا رفضهم منع تنظيم مؤتمر دولي في كلية الطب والصيدلة بالدار البيضاء .وعبروا في بيان حصلت “يازبريس” على نسخة منه عن قلقهم إزاء ما وصفوه بمسلسل التراجعات التي يعرفها مجال الحقوق والحريات.

وقررت اللجنة الإدارية للنقابة الوطنية للتعليم العالي اعتماد خطة نضالية تصاعدية تبتدئ بتنفيذ 72 ساعة إضراب شامل عن العمل في كافة مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي أيام 7 و 8 و9 يونيو 2022؛ والإبقاء على اللجنة الإدارية مفتوحة و استئناف أشغالها يوم الأحد 3 يوليوز 2022 من أجل تقييم المرحلة واتخاذ الخطوات اللازمة.

ورفضوا الصيغة المتداولة لمشروع القانون المنظم للتعليم العالي والبحث العلمي، معتبرين أنه يتضمن تراجعات وتحكم على مستوى التدبير، وتهميش للأساتذة الباحثين فيما يتعلق بتسطير البرامج الإستراتيجية لتنمية مؤسسات التعليم العالي والجامعات، كما رفضوا أي حوار تقني في الوقت الراهن في أية لجنة مشتركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.